تكنولوجيا

لهذا السبب لن يتم عزل مارك زوكربيرج بسبب أزمة كامبريدج أناليتيكا

[ad_1]


توصلت شركة ميتا، فيسبوك سابقا، إلى اتفاق تسوية مع المدعين، حيث كشف ملف للمحكمة أن الأطراف قد توصلوا إلى اتفاق من حيث المبدأ وطلبوا وقفًا لمدة 60 يومًا للانتهاء من اتفاقهم المكتوب وفقا لما نقلته رويترز فى وقت سابق.


 


ولولا التسوية والبقاء لكان قد أطيح بمارك زوكربيرج الرئيس التنفيذي لشركة ميتا، وشيريل ساندبرج مديرة العمليات فى ميتا قبل 20 سبتمبر، حيث كانوا قد وقفوا في طابور لتقديم ساعات من الإفادات، ردًا على دعوى قضائية على فيسبوك آنذاك والخاصة بأزمة  خصوصية بيانات Cambridge Analytica.


 


ولكن حتى الآن لا توجد تفاصيل حول شروط الاتفاقية، حيث رفضت ميتا التعليق عبر متحدث رسمي، كما لم يرد محامو المدعين بعد على أى استفسار وفقا لموقع ذا فيرج التقني، ومع ذلك فإن منع حدوث هذا الأمر مجددا يستحق الكثير من المال لشركة ميتا، بغض النظر عن مقدار إنفاقها على الواقع الافتراضي حسبما نقل موقع ذا فيرج.


 


وسيتعين على زوكربيرج فقط الرد على أسئلة جو روجان والتحدث عن سماعات رأس VR جديدة، بدلاً من أداء القسم أمام المستشار المعارض حول تفاصيل ما حدث داخل شركته في وقت قريب من انتخابات عام 2016.


 


وزعمت الدعوى أن فيسبوك شارك بشكل غير قانوني بيانات المستخدم مع أطراف ثالثة، وقالت إن الشركة لم تحمي هذه البيانات بشكل كافٍ من إساءة استغلالها من قبل جهات فاعلة سيئة. 


 


واجه زوكربيرج أسئلة من الكونجرس في عام 2018 لم تفعل الكثير لتوضيح الفضيحة أو شرح ما حدث بالضبط مع Cambridge Analytica ، وهي شركة استأجرتها حملة ترامب الرئاسية وتمكنت من استخراج البيانات من ملايين الملفات الشخصية على Facebook.

[ad_2]

اليوم السابع – مصدر الخبر

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى