حول العالم

مدينة يافا التاريخية

مدينة يافا التاريخية

مدينة يافا التاريخية

مدينة يافا التاريخية من أقدم المدن في فلسطين التاريخية حيث تعود فترة بنائها لأيام الكنعانيين،

وقد تسابقت الأمم التي توالت على هذه المدينة بالاهتمام بها،وإبرازها وذلك لأهمية موقعها

جغرافياً، وهي من المدن الساحلية المميزة التي لها طابعها الخاص وذلك لتنوعها الحضاري والثقافي

وكذلك الديني، هذا التميز والتنوع جعل العالم ينبهر بها إلى أن لقبت بـ “عروس البحر.” علاوةً على

ذلك، تعد مدينة يافا مدينة الفن والمسرح؛ حيث أن عباقرة الفن مثل أم كلثوم وفريد الأطرش ومحمد

عبد الوهاب قدموا إليها في فترة الثلاثينيات وغنوا على مسارحها. أما على المستوى الصحفي فكانت

من أبرز المدن الفلسطينية التي ضمت صحف عربية لا فلسطينية فقط كصحيفة “الدفاع”، و”فلسطين”،

و”الصراط”، و”الجامعة الاسلامية،ولأجل ذلك تسعى المكتبة الوطنية لإظهار المواد المتعلقة بمدينة يافا

الساحلية من صور وملصقات وخرائط ومخطوطات وكتب وصحف في مراحل زمنية مختلفة ومتنوعة.

ما أهمّ معالم  يافا الفلسطنية ؟

مسجد المحمودية، أو مسجد يافا الكبير.

مسجد حسن بك.

كنيسة القلعة.

ساحة الساعة.

ساحة العيد.

الحمامات القديمة.

المزارات الدينية.

برتقال يافا

في اللحظة التي نسمع فيها كلمة يافا، يتبادر لأذهاننا حديث برتقال يافا وبياراتها ومدى شهرة هذا

البرتقال في البلاد وخارجها وبالذات في عهد فلسطين الإنتدابية.

أين تقع يافا ؟

تحتل  يافا موقعاً متميزاً على ساحل البحر الأبيض المتوسط حيث الطبيعة الخلابة والهواء النقيّ، حيث

تقع المدينة بين دائرة عرض 32.3 شمالاً وخطّ طول 34.17 شرقاً، وكذلك تحتلّ مدينة يافا موقعاً تجاريّاً

متميّزاً لوقوعها على مفترق طرق المواصلات بين القارات الثلاث آسيا وأوروبا وأفريقيا فهي إحدى البوابات

الفلسطينيّة وكذلك يعتبر ميناؤها من أقدم موانيء العالم، والذي يعود تاريخه إلى أكثر من أربعة الآف

عام، ولكن حديثاً في العام 1965م تمّ إغلاق ميناء يافا أمام السفن الكبرى فقد تمّ تحويلها إلى ميناءٍ

آخر ولكنه مازال مفتوحاً أمام السفن الصغيرة، ويمرّ من أراضيها نهر العوجا حيث تنتشر بساتين الحمضيات ،

والأشجار على جانبيّ النهر ممّا أضفى على تلك المنطقة موقعا رائعا وفريداً يأتي إليه السكان للاستمتاع

بالمناظر الخلابة.

أقرأ أيضا عن السياحة في العاصمة واشنطن

وللمزيد زوروا موقع حصل 

ومتابعتنا على فيسبوك حصل 

 

لا تذهب دون ترك تقييمك للموضوع

1 Star2 Stars3 Stars4 Stars5 Stars (No Ratings Yet)
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق