شخصيات مشهورة

قصة نيرجا بانوت 

قصة نيرجا بانوت 

قصة نيرجا بانوت

قصة نيرجا بانوت ، أو كما يطلق عليها أشجع امرأة في التاريخ، هي فتاة هندية لم تتجاوز الثالثة والعشرين

من عمرها، أسهمت في إنقاذ حياة أكثر من 400 راكب، ولقيت حتفها على متن الطائرة المختطفة

«بانام 73».

لما  لقبت بانوت بأشجع أمرأة ؟

استعدت بانوت مضيفة الطيران المفعمة بالحماس للالتحاق بعملها في إحدى الرحلات المتجهة من مدينة

كراتشي الهندية، إلى مدينة نيويورك عام 1986، لكن لسوء حظها تعرضت الطائرة للاختطاف من قبل أربعة

إرهابيين،فقامت نيرجا بإخفاء جوازات سفر ركاب الطائرة بعيداً عن أعين المختطفين، حين علمت أن

المستهدفين هم الركاب الذين يحملون جواز سفر أميركي،كانت خطة الارهابيين أن تقلع الطائرة  ويقومون

بإجبرها بالأتجاه إلى  قبرص كوسيلة للضغط على  امريكا للإفراج عن مساجين هناك  ، لكن “نيرجا بانوت”

كان قد سمعتى حديثهم ،وقامت بتهريب  الطيارين من قمرة الطيارة،وعندما علموا بذلك قاموا بأشبعها ضربا

(وذلك مارواه الطائريين بعد وفاتها ) وبمجرد اقتحام قوات الكوماندوز للطائرة قامت بدفع الركاب للخروج من

البوابات الآمنة،وبينما هي تقوم بدورها البطولي، لقيت مصرعها وهي تحتضن ثلاثة أطفال رأتهم معرضين للخطر،

حيث تلقت هي بدلاً منهم ثلاث رصاصات من قبل الإرهابيين، استقرت بجسدها،لتلقى حتفها في الحال.

متى كان ميلاد نيرجا بانوت ؟

ولدت نيرجا في السابع من سبتمبر عام 1963، في مدينة شانديجار الهندية، والدتها راما بانوت، مدرسة بالمدرسة

المحلية، التي تم تسميتها في ما بعد باسم نيرجا، ووالدها الصحافي الهندي الشهير هريش بانوت،اشتُهربشجاعته

وجرأته، كما كانت ابنته نيرجا بانوت من بعده.

كيف تم تكريم قصة نيرجا بانوت  ؟

الهند منحتها اكبر وسام شجاعة عندها وباكستان كرمتها بنوط الشجاعة وامريكا كمان، وسموا شوارع ومستشفيات

بأسمها، وطفل من التلاتة اللي انقذتهم كبر وبقي رئيس شركة طيران حاطط ع مكتبه صورتها،والسيرة اطول من العمر

،وأيضا قصة حياتها وضعت في صورة  فيلم اسمه “نيرجا بهانوت .

ماذا قيل عن بانوت بعد الحادث من المقربون ؟

عام 1985 تقدمت نيرجا للعمل في شركة بانام الهندية مضيفة طيران، بعد ذلك اتجهت للتدريب

، وبعد إجراء الاختبارات تم قبولها وثلاثة آخرين فقط، لتبدأ العمل مطلع عام 1986 على غير رغبةٍ

من والدتها التي بكت يوم قبولها في هذه الوظيفة، أما والدها فكان يُشجعها دائماً على فعل ما تريد،

وقد خرج يوم موتها وقال أمام العالم كله إنه فخورٌ جداً بما فعلته ابنته لوطنها والإنسانية جمعاء.

أقرأ أيضا أنجلينا جولي

وللمزيد زوروا موقع حصل 

ومتابعة فيسبوك حصل

 

لا تذهب دون ترك تقييمك للموضوع

1 Star2 Stars3 Stars4 Stars5 Stars (1 votes, average: 5.00 out of 5)
اظهر المزيد

تعليق واحد

  1. تنبيه: أبو بكر الرازي - موقع حصل الاخباري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق